الأحرار و الاستقلال و البام يقسمون مناصب الدار البيضاء فيما بينهم

قسمت الأحزاب الفائزة في الانتخابات الأخيرة المناصب داخل الاقتصادية فيما بينها، حيث توصل التحالف الثلاثي بين أحزاب التجمع الوطني

 

قسمت الأحزاب الفائزة في الانتخابات الأخيرة المناصب داخل الاقتصادية فيما بينها، حيث توصل التحالف الثلاثي بين أحزاب التجمع الوطني للأحرار والأصالة المعاصرة والاستقلال، إلى اتفاق لتوزيع مناصب رئاسة جهة الدار البيضاء سطات ورئاسة مجلس مدينة الدار البيضاء ومجلس العمالة بالمدينة.

وأوضح بلاغ وميثاق شرف وقعه ممثلو الأحزاب الثلاثة بالجهة وهم، محمد بوسعيد عن التجمع الوطني للأحرار وعبد الرحيم بنضو عن الأصالة والمعاصرة وفؤاد القادري عن حزب الاستقلال، أنه تم الاتفاق على إسناد رئاسة مجلس جهة الدار البيضاء سطات إلى حزب الاستقلال في شخص عبد اللطيف معزوز وتوزيع باقي مناصب المكتب ومهام المجلس بين باقي منتخبي الأحزاب الثلاث.

والتزمت كذلك الأحزاب المذكورة بالتنسيق والعمل المشترك لرئاسة مجلس المدينة، على أن تسند إلى حزب التجمع الوطني للأحرار، في شخص نبيلة الرميلي، كما تم الاتفاق على أن تسند رئاسة مجلس عمالة البيضاء إلى حزب الأصالة والمعاصرة في شخص سعيد الناصيري.

ويأتي هذا الاتفاق بعد لقاء عقده منسقو الأحزاب الثلاثة، والذي خصص لتقييم نتائج الانتخابات التشريعية والجهوية الجماعية وتدارس آفاق العمل والتنسيق المشترك لتشكيل المجالس المنتخبة انسجاما مع مخرجات العملية الانتخابية ومع المنهجية الديمقراطية حسب نص البلاغ المشترك.