جماهير “كورفا سود” تؤكد استمرارها في التصعيد و الاحتجاج

بعد الوقفة التي شهدها محيط ملعب “الوازيز” الخاص بفريق الرجاء الرياضي، والتي حضرتها جماهير رجاوية غفيرة مطالبين برحيل المكتب المسير

 

بعد الوقفة التي شهدها محيط ملعب “الوازيس” الخاص بفريق الرجاء الرياضي، والتي حضرتها جماهير رجاوية غفيرة مطالبين برحيل المكتب المسير الحالي والمدرب جمال السلامي، أكدت “كورفا سود”، وهو تجمع لإلتراس ومجموعات مشجعي الرجاء، على أنه إذا لم يتم تحقيق المطالب ستستمر الاحتجاجات.

وجاء في بلاغ الـ” كورف سود”: “كما نبهنا سابقا في البلاغ الأخير الذي جاء في فحواه رحيل المدرب والمكتب المسير وحاشيته، حل جمهور غفير زوال اليوم بمركب الوازيس، جمهور أنجح الوقفة واحترم قرارات وتنظيمات الكورفا سود، رغم منع المئات من الجمهور للعبورَ نحو المركب بسبب الاجراءات الأمنية بالشوارع وأزقة الطرقات المؤدية إليه، حيث كانت انطلاقة الوقفة على تمام الساعة الثالثة، و شهدت الوقفة العديد من الرسائل التي ترجمت الغضب الذي تعيشه الجماهير الرجاوية إذ كانت وستظل مطالبنا واضحة كما سبق وأشرنا، فما من تحرير إلا تحرير نسر الرجاء”.

وتابع البلاغ: “فإن هذه مجرد خطوة أولى من الخطوات التصعيدية التي تلت البلاغات، فإذا لم تتحقق مطالبنا التي تتمثل في رحيل المكتب، المدرب و استفاقة المنخرطين من أجل تنقية الوسط و تكوين لجنة مؤقتة بانتظار نهاية الموسم، ستستمر تحركاتنا وبقوة”.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.