رفاق سليمان يعودون للاحتجاج بالتزامن مع عرضه أمام المحكمة

أعلنت اللجنة المحلية بالدار البيضاء من أجل “حرية عمر الراضي وكافة معتقلي الرأي وحرية التعبير وهيئة مساندة الريسوني والراضي ومنجب” عن تنظيم وقفة إحتجاجية بالتزامن مع جلسة جديدة

أعلنت اللجنة المحلية بالدار البيضاء من أجل “حرية عمر الراضي وكافة معتقلي الرأي وحرية التعبير وهيئة مساندة الريسوني والراضي ومنجب”، عن عزمها تنظيم وقفة تضامنية مع الصحافي سليمان الريسوني يوم غد الخميس أمام محكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء.

وتأتي هذه الخطوة تزامناً مع انعقاد جلسة محاكمة الريسوني الذي بلغ إضرابه عن الطعام 64 يوماً.

ويطالب المتضامنون مع الريسوني، المتابع بتهم تتعلق بـ”هتك العرض والاحتجاز”، والتي ينفيها بشكل قاطع، بتمتيعه بالسراح المؤقت نظرا للضمانات التي يتوفر عليها.

كما يطالبون بالتدخل العاجل لإنقاذه بالنظر للوضع الصحي “المقلق” الذي وصل اليه بعد أن تجاوز شهرين من الإضراب المفتوح عن الطعام.