الشرطة الإسرائيلية تهاجم موكب تشييع جنازة الصحفية شيرين أبو عاقلة

هاجمت الشرطة الإسرائيلية، الجمعة، فلسطينيين، بعد شروعهم في تشييع الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، بالقدس الشرقية.وهاجمت قوات كبيرة،

 

هاجمت الشرطة الإسرائيلية، الجمعة، فلسطينيين، بعد شروعهم في تشييع الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، بالقدس الشرقية.

وهاجمت قوات كبيرة، المشيعين، لدى خروجهم من المستشفى الفرنسي، في حي الشيخ جراح، معتدية عليهم بالضرب.

وكان آلاف الفلسطينيين قد حاولوا الخروج من المستشفى، وهم يحملون الجثمان، وسط ترديد شعارات وطنية، والتلويح بالأعلام الفلسطينية.

ولكنّ قوات كبيرة من الشرطة هاجمت باحة المستشفى، وسط إطلاق قنابل الصوت، والاعتداءات بالضرب، ما أجبر المشيعين على التراجع.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إن “عشرات الفلسطينيين أصيبوا خلال اقتحام الشرطة الإسرائيلية للمستشفى الفرنسي”.

ولم تسمح الشرطة الإسرائيلية، سوى لأعداد قليلة بالخروج مع الجثمان، الذي نُقل في سيارة إلى البلدة القديمة ليوارى الثرى.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إن “عشرات الفلسطينيين أصيبوا خلال اقتحام الشرطة الإسرائيلية للمستشفى الفرنسي”.

ولم تسمح الشرطة الإسرائيلية، سوى لأعداد قليلة بالخروج مع الجثمان، الذي نُقل في سيارة إلى البلدة القديمة ليوارى الثرى.

وحاصرت الشرطة الإسرائيلية المئات من الفلسطينيين، في المستشفى الفرنسي، ومنعتهم من الخروج.

كما لاحقت الشرطة الإسرائيلية، الفلسطينيين في الشوارع القريبة من المستشفى.