“ليونارد فنتشي” فرصة التميز للأفلام القصيرة بالمغرب

شهد المعهد المهني للسمعي البصري والكرافيزم بالرباط، أمس الأربعاء ندوة حول المهرجان الدولي للفيلم القصير “ليونار دفنتشي”، الذي من المزمع

 

شهد المعهد المهني للسمعي البصري والكرافيزم بالرباط، أمس الأربعاء ندوة حول المهرجان الدولي للفيلم القصير “ليونار دفنتشي”، الذي من المزمع تنظيمه خلال الفترة الممتدة ما بين 20 و23 يوليوز القادم بقاعة باحنيني بالرباط.
ودرج المشاركون في الندوة على مجموعة من النقاط أهمها كيفية تطور المهرجان من النسخة الوطنية إلى الطابع الدولي، استعان منظمو المهرجان خلالها بعرض فيلم يلخص أهم أحداث الدورة الأولى منه، الأمر الذي أثث النقاش وفتح باب المشاركة أمام الحاضرين من صحافيين ومهتمين بالمجال السينمائي. معتبرين المهرجان مناسبة فنية وسوسيوثقافية تتعزز بدورات وورشات تدريبية، تحرص إدارة المهرجان من خلالها على توفير بيئة ثقافية ملائمة تمنح فرصة إدماج الهواة مع المهنيين والخبراء في المجال السينمائي.
وعرفت الندوة التي سيرها مدير المهرجان ورئيس الجمعية المغربية للفنانين الأحرار كمال تراري، مشاركة العديد من الوجوه التي بصمت الساحة الفنية، كالمخرج السينمائي المتألق محمد الكغاط بصفته رئيسا للجنة تحكيم المهرجان، والممثل هشام الوالي بصفته عضو بلجنة التحكيم، بالإضافة إلى مدير المعهد المهني للسمعي البصري والكرافيزم محمد اللوسي.
ومن المنتظر أن تشارك مجموعة من الأفلام السينمائية القصيرة بالمهرجان الذي يعتبر فرصة للارتقاء بالفن السابع، تهم كل من الفيلم التخيلي، مدته الزمنية القصوى لا تفوق 15 دقيقة، والفيلم الوثائقي، ومدته الزمنية القصوى 30 دقيقة وأخيرا الفيلم الإبداعي، ومدته الزمنية القصوى 15 دقيقة.