محكمة الرباط تدين معنف “أساتذة التعاقد” بسنة سجنا

أصدرت المحكمة الابتدائية بالرباط، اليوم الاثنين، حكمها على الشخص الذي ظهر في الفيديوهات وهو يمارس العنف على الأساتذة المتعاقدين

 

أصدرت المحكمة الابتدائية بالرباط، اليوم الاثنين، حكمها على الشخص الذي ظهر في الفيديوهات وهو يمارس العنف على الأساتذة المتعاقدين خلال احتجاجهم يوم 16 مارس مارس، وحكمت عليه بسنة حبسا نافذا.

وتوبع الشخص الذي تم تداول أنه عون سلطة، بتهم الضرب والجرح، وأيضا بتهمة انتحال صفة ينظمها القانون، كونه كان يزعم أنه رجل سلطة خلال التدخل الأمني لتفريق الاحتجاجات.

وتمكنت مصالح الشرطة القضائية المكلفة بالبحث في هذه القضية من تشخيص هوية المشتبه به في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية وتوقيفه، حيث تم الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك من أجل تحديد ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.

وكان الشخص المذكور قد خلق ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهوره بزي مدني في مجموعة من مقاطع الفيديو وهو يقوم بتعنيف الأساتذة المتعاقدين خلال وقفتهم الاحتجاجية السلمية بمدينة الرباط، الأمر الذي أثار غضب كبير بين مختلف المغاربة الذين طالبوا بتوقيفه واعتقاله .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.