هذا قررته محكمة طنجة في حق قاتل الطفل عدنان

أيدت غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف في مدينة طنجة، اليوم الأربعاء 7 ابريل، الحكم الابتدائي القاضي بإعدام مغتصب وقاتل الطفل عدنان بوشوف، الذي هزت قضيته الرأي العام المغربي وتداولتها منابر وطنية ودولية.


متابعة

أيدت غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف في مدينة طنجة، اليوم الأربعاء 7 ابريل، الحكم الابتدائي القاضي بإعدام مغتصب وقاتل الطفل عدنان بوشوف، الذي هزت قضيته الرأي العام المغربي وتداولتها منابر وطنية ودولية.

ويتابع المتهم الرئيسي في قضية الطفل عدنان بتهم الاختطاف والحجز وهتك العرض والقتل مع سبق الإصرار والترصد، وجناية التغرير بقاصر، في حين أذات محكمة الإستئناف، في وقت سابق، ثلاث أشخاص من معارف المتهم الرئيسي بأربعة أشهر نافذة بتهمة عدم التبليغ عن الجريمة التي هزت الرأي العام الوطني في شتنبر الماضي.

جدير بالذكر، أن قضية الطفل عدنان بوشوف كانت قد أثارت تعاطفا كبيرا، حصدت معها تعاطفا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تم تداول عدد من الفيديوهات توثق مرافقته لأحد الأشخاص، بعد أن كانت أسرته أرسلته لاقتناء دواء من إحدى الصيدليات، قبل أن يتم العثور عليه جثة هامدة متعفة ومدفونا في حديقة قريبة منزل أسرته، بعد اختفائه لأربعة أيام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.