وفاة الطفلة آية بسبب فيروس “كورونا” اللعين

توفيت صباح يومه الثلاثاء الطفلة آية التي اشتهرت عند المغاربة بمعاناتها مع السمنة، بعد صراع مرير مع فيروس كورونا، الذي تدهور وضعها

 

توفيت صباح يومه الثلاثاء الطفلة آية التي اشتهرت عند المغاربة بمعاناتها مع السمنة، بعد صراع مرير مع فيروس كورونا، الذي تدهور وضعها الصحي لعدة أسابيع.

وكشفت والدة أية في تصريحات إعلامية، أن آية عانت مؤخرا من أعراض كورونا، ودخلت في غيبوبة بسبب تأثرها بالفيروس، مشيرا إلى أن طفلته توفيت بعد أن مرت بظروف حرجة وصعبة.

وأكد نفس المتحدث، أن الحالة الصحية لآية تفاقمت خلال الأيام الأخيرة، حيث أثر الفيروس بشكل كبير على حالتها، مضيفا “كورونا أنهى حياة طفلتي بشكل مفاجئ”.

ونقلت آية الشهر المنصرم للعناية المركزة بأحد المستشفيات بالدارالبيضاء، بعد تدهور وضعها الصحي، خاصة وأنها تعاني من فقر الدم الحاد وضيق في التنفس، الأمر الذي أثار قلق أسرتها.

وحظيت الطفلة قيد حياتها باهتمام العديد من أخصائيي التجميل الذين تتبعوا حالتها الصحية بعد تداول قصتها على مواقع التواصل الاجتماعي، كما نالت تعاطفا كبيرا من طرف المغاربة.