“سلطانة” متهمة بتصوير “المؤخرات” وبيعها للخليجين

وضعت المنظمة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان شكاية جديدة ضد المصممة سهام بادة الشهيرة بـ “سلطانة”، لدى وكيل الملك في المحكمة الإبتدائية لمدينة سلا، بتهمة تصوير “مؤخرات” فتيات مغربيات دون علمهم وبيعها للخليجيين.

وقد نشرت إحدى الصفحات الخاصة بأخبار المشاهير نص الشكاية والذي جاء فيه تفاجئت الهيئة الحقوقية بوجود تسجيلات صوتية وفيديوهات صادرة عن سلطانة منشورة في موقع اليوتيب، تظهر بوضوح أنها تأخذ صور للنساء في غفلة منهم بغرض بيعيها للخليجيين بمبلغ 500 درهم للصورة.

واعتبرت المنظمة في الشكاية المقدمة لوكيل الملك بأن هذا الفعل يمس بشرف المرأة المغربية، وأنه يقع تحت طائلة المسائلة الجنائية.

وتجدر الإشارة إلى أن المحكمة الإبتدائية قضت مؤخرا بحبس سهام بادة “سلطانة” لمدة 4 أشهر حبسا نافذا، على خلفية التصوير داخل المحكمة مع أداءها لغرامة مالية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.